منوعات

8 قتلى في مظاهرات السودن والحكومة تعلن الطوارئ

ارتفع عدد ضحايا مظاهرات السودان الهادرة التي اشتعلت في عدة مدن على مدى يومين إلى ثمانية أشخاص فضلا عن مئات المصابين في احتجاجات بمدينة القضارف السودانية وولاية نهر النيل .

القضارف وعطبرة تقدمان العدد الأكبر

وقال معتمد القضارف لقناة 24 التلفزيونية الخاصة إن ستة أشخاص قتلوا في القضارف، وقال متحدث باسم ولاية نهر النيل لنفس المحطة التلفزيونية إن شخصين قتلا في الولاية.
من جهة أخرى اتهمت الحكومة السودانية من وصفتهم بالمندسين بإفساد المظاهرات السلمية.
وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة السودانية يوم الجمعة إن مندسين أبعدوا المظاهرات السلمية للاحتجاج على ارتفاع الأسعار عن مسارها وحولوها إلى نشاط تخريبي.

الحكومة تحذر المندسين

وقال المتحدث بشارة جمعة في بيان نقلته وكالة السودان للأنباء ”المظاهرات السلمية انحرفت عن مسارها وتحولت بفعل المندسين إلي نشاط تخريبي استهدف المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة بالحرق والتدمير وحرق بعض مقار الشرطة“.

وأضاف جمعة أن جهات سياسية استغلت الاحتجاجات التي سقط فيها ثمانية قتلى على الأقل خلال اليومين الماضيين.

وقال ”برزت بعض الجهات السياسية في محاولة لاستغلال هذه الأوضاع لزعزعة الأمن والاستقرار تحقيقا لأجندتها السياسية وهو الأمر الذي وضح جليا في بياناتها المنشورة“.

وتابع قائلا: إن الاحتجاجات التي شهدتها عدة مدن خلال اليومين الماضيين تعاملت معها قوات الشرطة والأمن بصورة حضارية دون كبحها أو اعتراضها بحكم أن المواطنين يمارسون حقا دستوريا مكفولا لهم وبحكم أن الأزمة معلومة للحكومة وتعكف على معالجتها.

ارتفاع الأسعار وزيادة معدل التضخم

ويتزايد الغضب العام في السودان بسبب ارتفاع الأسعار ومصاعب اقتصادية أخرى منها تضاعف أسعار الخبز هذا العام ووضع حدود للسحب من البنوك، ويبلغ معدل التضخم بالسودان 69 في المائة وهو من أعلى المعدلات في العالم.

وعاد زعيم المعارضة البارز الصادق المهدي إلى السودان يوم الأربعاء بعد أن أمضى نحو عام في الخارج، ودعا إلى انتقال ديمقراطي أمام آلاف من مؤيديه كانوا في استقباله.

وقال المهدي، الذي يرأس حزب الأمة، ”النظام فشل وهناك ترد اقتصادي وتهاوت قيمة العملة الوطنية“.

وأعلنت السلطات حالة الطوارئ في مدينة القضارف القريبة من الحدود مع إثيوبيا ومددتها في عطبرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “8 قتلى في مظاهرات السودن والحكومة تعلن الطوارئ”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *