أخبار عاجلةأخبار محلية

عبد الحميد: الجاليات المصرية تصطف لجانب الدولة ضد الإرهاب

بعد حادث معهد الأورام

استنكرت الجاليات المصرية بالخارج وإدانة الحادث الإرهابي الغادر الذي وقعأمس،الاثنين بمنطقة المنيل أمام معهد الأورام وراح ضحيته الكثير من المواطنين.
وأوضح صلاح عبد الحميد مستشار المجلس الأوروبي المصري ببروكسيل
أن هذا الحادث الإرهابي الغادر كان مخطط له من قبل ولم يكن وليد الصدفة واختيار التوقيت والمكان وبداية اول يوم من الاسبوع وخروج احدي السيارات المسرعة المتسببة في الحادث واختراق عكس الاتجاه وبها متفجرات كما صدر في بيان وزارة الداخلية
وأكد صلاح عبد الحميد عضو الجمعية المصرية للقانون الدولي أن وراء هذا العمل الإرهابي الفردي حركة حسم الإخوانية التي تتميز بهذه الحوادث الإرهابية الفردية وتخطيط من التنظيم الدولي للإخوان في بريطانيا
وقد يكون هناك صلة بين امتناع سفر خطوط الطيران البريطانية الي مصر لمدة أسبوع وبين هذا الانفجار
وأشار عبد الحميد أننا نقف بجانب الدولة المصرية قيادة وحكومة ودعما لوزارة الداخلية وثقتنا العالية بما تقوم به لإجهاض مثل هذه العمليات بالتعاون مع قواتنا المسلحة للقضاء نهائيا علي بؤر الإرهاب وما قامت به الأجهزة المعنية بوزارة الداخلية بسرعة التحريات وجمع المعلومات للكشف عن الجهات الإرهابية المتورطة في هذا الحادث الإرهابي الفردي
وأكدا أن بيان وزارة الداخلية المصرية هو المصدر الوحيد للثقة وليس أي بيانات من أي جهات أخري تتربص بخلط الحقيقة وإشعال الفتنة وتشوية صورة مصر في الداخل والخارج

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *